محامي دبي الامارات
البحث
Whatsapp
×

مدة الطلاق بالتراضي في الامارات

آخر تحديث: 10 سبتمبر، 2022

المقال التالي:
المقال السابق:
مدة الطلاق بالتراضي في الامارات

اليوم نتساءل في مقالنا حول مدة الطلاق بالتراضي و أسئلة القاضي عند الطلاق، وكم نفقة المطلقة في الإمارات؟

فهي جميعها أسئلة تشغل بالك وتدور في مخيلتك إن كانت نهاية علاقتك الزوجية بدأت تلوح في الأفق.

لذلك ومن خلال أفضل المحامين في مكتبنا سنقدم لك أفضل الإجابات عل تلك الأسئلة كما سنقدم لك أفضل الخدمات بحال كنت بحاجة لها.

فإن أردت أن تعرف المزيد عن قانون الطلاق الجديد في الإمارات وكيف يتم الطلاق في المحكمة؟ وما هي حقوق المطلقة الوافدة في الإمارات؟ يمكنك متابعة المزيد من مقالاتنا ضمن المدونة.

كما يمكنك التواصل مع محامين مكتبنا “مكتب يونس البلوشي للمحاماة” لمتابعة إجراءات قضيتك ضمن المحكمة.

تعرف معنا على:

أولاً: أنواع الطلاق في الإمارات

303 أنواع الطلاق في الامارات في الآتي:
1. الطلاق الرجعي.
2. الطلاق البائن: وينقسم إلى نوعان: الطلاق البائن بينونة صغرى - الطلاق البائن بينونة كبرى.
3. الطلاق بالتراضي وينقسم إلى: الطلاق المجرد - الطلاق المقيد.

اضف تعليق

سنستهل حديثنا مدة الطلاق بالتراضي وإجراءات الطلاق بالتراضي في الإمارات عن الحديث عن أنواع الطلاق لنصل إلى خضم موضوعنا فيما بعد:

إذ تتمثل أنواع الطلاق في الامارات في الآتي:

الطلاق الرجعي:

إن الطلاق الرجعي هو الطلاق الذي يقع عقب انقضاء فترة العدة.

كما يجوز بأن يقوم الزوج برد زوجته مرة أخرى لعصمته خلال مدة العدة.

وبحالة انقضاء فترة العدة بدون رد الزوج لزوجته لعصمته، هنا يدخل الطلاق بـ حكم الطلاق البائن ببينونة صغرى.

يُطلَق على الطلاق أنه رجعي بحالة إذا كان الطلاق لمرة واحدة فقط.

ولكن بحالة وقوع الطلاق لمرتين كان الطلاق في كلا المرتين صحيح إن هذا ينهي الرابطة الزوجية.

ضمن مدونتنا:

الطلاق البائن:

ينقسم الطلاق البائن لنوعين:

الطلاق البائن بينونة صغرى:

وهو الطلاق الذي يقع بحال رمى الزوج اليمين على الزوجة ولم يقم في إرجاع الزوجة لعصمته خلال مدة العدة.

كما يحق للزوجة بأن تطلب مهر جديد وبعقد جديد وأيضاً بشرط توافر رضا الزوجة.

الطلاق البائن بينونة كبرى:

وهو الطلاق النهائي إذ يقع بعد طلاق الزوج لزوجته لثلاث مرات.

وبهذه الحالة لا يجوز فيه أن يقوم الزوج بإرجاع الزوجة لعصمته، إلا بحالة الزواج من شخص آخر وانقضاء عدتها منه.

الطلاق بالتراضي في الإمارات:

إن الطلاق في التراضي يعد ضمن أنواع الطلاق بالإمارات إذ يتم بناءً عن رضا الطرفين والتفاهم بينهم وخلال مدة الطلاق بالتراضي المحددة بالقانون.

ليتم التسجيل لدى قسم التوجيه الأسري، كما تنعقد جلسة مع الموجه الأسري لكي تعبير كلًا الطرفين عن مخاوفهم.

كما يتمكن الطرفين من وضع تسوية والتوقيع عليها أمام الموجه الأسري.

وبحالة إصرار أحد الطرفين على الطلاق سيتم الطلاق بصورة ودية دون قضايا ودون مشاحنات.

ينقسم الطلاق بالتراضي إلى:

الطلاق المجرد:

هو الطلاق الذي يتم دون وضع شروط، فهذا لا يمنع الموجه الأسري من القيام في محاولات الإصلاح ما بين الطرفين.

الطلاق المقيد:

وهو الطلاق الذي يكون مقيد ببعض الشروط التي لا يوجد لها ضرر على الحقوق الخاصة في الأبناء.

ليتم تقديم عريضة بتلك الشروط كما يتم تقديم طلب بتوثيقها للمحكمة بما لا يتعارض مع حقوق الأطفال.

طلاق الزوجة للضرر في الإمارات:

يعد الطلاق للضرر أحد أنواع الطلاق بالإمارات والذي يقع بحالة طلب أحد الطرفين للطلاق واستحالة الحياة الزوجية ما بين الطرفين.

ليتم الإصلاح ما بين الزوجين من قبل الموجه الأسري، وكما يقوم القاضي بعرض الصلح عليهم.

وبحالة عدم الصلح وإثبات وقوع ضرر على أي من الطرفين يتم الطلاق.

يتم الطلاق للضرر وفقاً لبعض الشروط نبين منها:

  1. بحال ضرب الزوج المبرح لزوجته أمام الشهود.
  2. بحال هجر الزوج زوجته لمدة أكثر من /6/ أشهر مع شهادة الشهود، أو بحال إثبات غياب الزوج لمدة تتجاوز العام.

اقرأ:

 

ثانياً: إجراءات الطلاق بالتراضي في الإمارات

287 إجراءات الطلاق بالتراضي في الإمارات للمواطنين:
1.تسجيل قضية الطلاق بقسم الإصلاح / التوجيه الأسري بأي إمارة لتحديد موعد مع الأطراف المعنية والموجه الأسري.
2. محاولة التوفيق ما بين الزوجين وتسوية الأمور بينهما (ويمكن أن تستمر المحاولات لمدة شهر) إذ تتم صياغة تسوية تقوم على التفاهم المتبادل ما بين الطرفين المعنيين.
3. يتم تقديم الموجّه الأسري رسالة إحالة للمحكمة بحال إصرار أحد الزوجين على الطلاق وعدم الاتفاق بينهما.
4. تقوم المحكمة في إجراءات الطلاق بعد تقديم الأطراف المعنية الدلائل والإثباتات المختلفة.

138إجراءات الطلاق بالتراضي في الإمارات للوافدين:
1.تقديم التماس للطلاق بمركز الإرشاد الأسري الذي أنشأته محكمة الأحوال الشخصية. إذ يتم تسجيل قضية الطلاق وفتح ملف باسم الزوجين.
2. يتعين على الزوجين تقديم نسخة من شهادة الزواج وجواز السفر وأيضاً بطاقة الاقامة الإماراتية.
3. يتم تقديم الالتماس بمركز الإرشاد الأسري التابع لمحكمة الأحوال الشخصية بغضون أسبوع.
4. تحدد المحكمة موعداً للزوجين من أجل حضور جلسة الاستشارة. (يجب أن يكون كل من الزوج والزوجة حاضرين للجلسة) فإذا لم يتمكن أحدهم من الحضور، ستحدد المحكمة موعداً آخر مناسباً. وهذا الإجراء إلزامي من أجل إجراءات الطلاق بدولة الإمارات العربية المتحدة. وخلال الجلسة، يُسمَح للأزواج بإثارة مخاوفهم المتعلقة بزواجهم بغياب ممثليهم القانونيين.
5.يقرر المستشار عدد الجلسات المطلوبة وعادة ما تكون مدة الطلاق بالتراضي وتحديداً عدد الجلسات من اثنين لأربعة.
عندما يكون الزوجان متزامنين مع الاتفاقية، سيوافق المستشار على الطلاق. ويحدد موعداً يدخل ضمن مدة الطلاق بالتراضي من أجل جلسة الاستماع النهائية أمام رئيس المحكمة.
6. بعدها يتم تقديم الاتفاقية وإيداعها بالمحكمة فإذا كانت باللغة الإنجليزية، سيتم ترجمتها للغة العربية. وباليوم الأخير، يمثل الزوجان أمام قاضٍ يأخذ علماً بتفاصيل التسوية. ويحضر داخل الغرفة أربعة أشخاص فقط – القاضي والزوجان ومترجم. ويصدر القاضي أمر الطلاق بنفس اليوم.
7. بعد أن يتم استلام شهادة الطلاق، سيتعين على الزوجين تصديقها حسب الأصول بوزارة العدل ووزارة الخارجية وقنصليتهما.
وإذا أراد الزوجان العودة لبعضهما البعض بعد أن صدرت شهادة الطلاق، فإنه سيتعين عليهما الزواج مرة أخرى.

اضف تعليق

في هذا البند من مقالنا سنتناول الجزء الثاني من عنوان مقالنا مدة الطلاق بالتراضي وإجراءات الطلاق بالتراضي في الإمارات.

لنتحدث عن إجراءات الطلاق بالنسبة للمواطنين والوافدين.

إجراءات الطلاق بالتراضي في الإمارات للمواطنين:

عزيزي القارئ قبل الإقدام على هذه الخطوة، ينبغي أن تكون لديك فكرة عامة عن أبرز إجراءات الطلاق بدولة الامارات العربية المتحدة ومدة الطلاق بالتراضي لتكون على بينة من أمرك.

إذ أن تلك الخطوات تتمثل بكل من النقاط التالية:

  1. تسجيل قضية الطلاق بقسم الإصلاح / التوجيه الأسري بأي إمارة لتحديد موعد مع الأطراف المعنية والموجه الأسري.
  2. محاولة التوفيق ما بين الزوجين وتسوية الأمور بينهما (ويمكن أن تستمر المحاولات لمدة شهر)
  3. إذ تتم صياغة تسوية تقوم على التفاهم المتبادل ما بين الطرفين المعنيين.

ليتم تقديم الموجّه الأسري رسالة إحالة للمحكمة بحال إصرار أحد الزوجين على الطلاق وعدم الاتفاق بينهما.

  1. لتقوم المحكمة في إجراءات الطلاق بعد تقديم الأطراف المعنية الدلائل والإثباتات المختلفة.

إجراءات الطلاق بالتراضي في الإمارات للوافدين:

يتم تقديم إجراءات الطلاق بالتراضي خلال مدة الطلاق بالتراضي المحددة في القانون من خلال اتباع الإجراءات التالية:

  1. تقديم التماس للطلاق بمركز الإرشاد الأسري الذي أنشأته محكمة الأحوال الشخصية.
  2. إذ يتم تسجيل قضية الطلاق وفتح ملف باسم الزوجين.
  3. ليتعين على الزوجين تقديم نسخة من شهادة الزواج وجواز السفر وأيضاً بطاقة الهوية الإماراتية.
  4. ومن ثم يتم تقديم الالتماس بمركز الإرشاد الأسري التابع لمحكمة الأحوال الشخصية بغضون أسبوع.
  5. تحدد المحكمة موعداً للزوجين من أجل حضور جلسة الاستشارة.
  6. كما يجب أن يكون كل من الزوج والزوجة حاضرين للجلسة.
  7. فإذا لم يتمكن أحدهم من الحضور، ستحدد المحكمة موعداً آخر مناسباً.
    وهذا الإجراء إلزامي من أجل إجراءات الطلاق بدولة الإمارات العربية المتحدة.
  8. وخلال الجلسة، يُسمَح للأزواج بإثارة مخاوفهم المتعلقة بزواجهم بغياب ممثليهم القانونيين.
  9. يقرر المستشار عدد الجلسات المطلوبة وعادة ما تكون مدة الطلاق بالتراضي وتحديداً عدد الجلسات من اثنين لأربعة.
  10. عندما يكون الزوجان متزامنين مع الاتفاقية، سيوافق المستشار على الطلاق.
    ويحدد موعداً يدخل ضمن مدة الطلاق بالتراضي من أجل جلسة الاستماع النهائية أمام رئيس المحكمة.
  11. بعدها يتم تقديم الاتفاقية وإيداعها بالمحكمة فإذا كانت باللغة الإنجليزية، سيتم ترجمتها للغة العربية.
  12. وباليوم الأخير، يمثل الزوجان أمام قاضٍ يأخذ علماً بتفاصيل التسوية.
  13. ويحضر داخل الغرفة أربعة أشخاص فقط – القاضي والزوجان ومترجم.
  14. ويصدر القاضي أمر الطلاق بنفس اليوم.
  15. بعد أن يتم استلام شهادة الطلاق، سيتعين على الزوجين تصديقها حسب الأصول بوزارة العدل ووزارة الخارجية وقنصليتهما.
  16. وإذا أراد الزوجان العودة لبعضهما البعض بعد أن صدرت شهادة الطلاق، فإنه سيتعين عليهما الزواج مرة أخرى.

سواء أكنت مواطناً إماراتياً أو حتى وافداً على أرض هذه الدولة، يمكنك التواصل مع أفضل محامي أحوال شخصية.

ضمن مكتبنا والذي سيكون المرجع الأساسي لك، والدليل الشامل لكل ما يهمك.

بامكانك الاطلاع على:

 

ثالثاً: مدة الطلاق بالتراضي

301 إن مدة الطلاق بالتراضي للوافد تكون بغضون شهر واحد من أي محاكم الأحوال الشخصية الموجودة بجميع الإمارات السبع.

اضف تعليق

إن مدة الطلاق بالتراضي للوافد تكون بغضون شهر واحد من أي محاكم الأحوال الشخصية الموجودة بجميع الإمارات السبع.

إذ أن إجراء تأمين الطلاق بمحكمة الأحوال الشخصية بسيط للغاية ومباشر ويهدف لتسهيل حياة الجميع.

كما يقوم المستشارون من جانبهم بالكثير من المحاولات لأجل تقديم النصح للأزواج ليتم إعادة النظر في قرارهم.

كما أنهم ينظرون للتسوية بالتفصيل من أجل ضمان تأمين كل الأطراف وحضانة الأطفال.

لدينا نظام فعال معمول به من إجراءات الطلاق بالتراضي اليسيرة ومدة الطلاق بالتراضي القصيرة في الإمارات.

وهذا هو السبب بأن المزيد من المغتربين يقدمون طلبات الطلاق في الإمارات العربية المتحدة.

رسوم الطلاق في الإمارات:

يمكننا القول بأن رسوم فتح ملف وتأمين شهادة الطلاق منخفضة.

ولكن لا يمكن أن ننسى بأن هناك رسوم أخرى للزوجين المطلقين كرسوم المحامي والتصديق إذ يمكن أن تختلف أتعاب المحامي.

ويمكن أن تزيد الرسوم عند تصديق الشهادة بوزارة العدل ووزارة الخارجية وقنصلية البلد الأم وهذه الرسوم تقريبية ستختلف حسب قنصلية البلد الأم.

إن كنت ترغب بـ رفع دعوى طلاق يمكننا ضمن مكتب يونس البلوشي أن نقدم لك خبرتنا ومهاراتنا وبتكاليف تناسبك فلا تتردد بالتواصل معنا.

اقرأ:

 

رابعاً: نفقة العدة في الطلاق بالتراضي

285 لا يمكن أن يتم تحديد مقدار معين وبشكلٍ دقيق لنفقة المطلقة. إذ أن النفقة تتحدد وفقاً للدخل الشهري الذي يحصل عليه الزوج.

اضف تعليق

يُعتبر حساب نفقة العدة للمطلقة من الأسئلة المهمة التي تراود سواء المطلقة الوافدة أو حتى المواطنة.

ولكن لا يمكن أن يتم تحديد مقدار معين وبشكلٍ دقيق لنفقة المطلقة. إذ أن النفقة تتحدد وفقاً للدخل الشهري الذي يحصل عليه الزوج.

إذ أن الوضعية الاجتماعية والمادية كالراتب أو الممتلكات التي تحقق دخلاً شهرياً أو سنوياٌ للزوج.

إلا أن الزوج يتكفل بدفع التكاليف التي من شأنها أن تضمن حياة كريمة للزوجة والأطفال، وتبعاً لقانون دولة الإمارات العربية المتحدة.

تتراوح نفقة الطفل ما بين 1500 درهم إماراتي لتصل إلى 3000 درهم إماراتي، وذلك مع التكفل بدفع المصاريف الأخرى والتي تحددها المحكمة.

وتجدر الإشارة إلى أن السلطة التقديرية المخولة للقاضي تلعب دوراً كبيراً بتحديد مستحقات الزوجة التي يتم تقديرها من قبل المحكمة.

كما أنه لا يمكن إسقاط نفقة المطلقة إلا بحالة طلبها لذلك مع العلم أنه لا يمكن إسقاط نفقة الأبناء.

وهناك حالات تعطي المحكمة للرجل بحال توافرها حق الإعفاء من النفقة وهي كالتالي:

  1. بحال امتناع الزوجة عن إعطاء الزوج حقوقه الشرعية وحجب نفسها عنه.
  2. رفض السكن بمنزل الزوجية بدون وجود عذر شرعي.
  3. منع الزوج بوسيلة ما من دخول بيته بدون عذر شرعي.
  4. رفض السفر أو حتى الانتقال مع زوجها.

 

خامساً: حقوق الزوجة بعد الطلاق بالتراضي

299
1. الحصول على مؤخر المهر.
2. النفقة التي تتمثل بنفقة العدة والتي تحصل عليها المطلقة بشهور العدة.
3.حضانة أطفالها بحال كانوا ضمن السن الذي حدده القانون لحضانة الأم.

اضف تعليق

قانون الطلاق في الإمارات يمكِّن المطلقة من الحصول على مؤخر المهر لمرة واحدة فقط، إضافة للنفقة التي تتمثل بالحصول على نفقة العدة والتي تحصل عليها المطلقة بشهور العدة.

وقد اهتم قضاة الأحوال الشخصية بوضع أقصى حد والحد الأدنى للنفقة كما ذكرنا أعلاه ضمن فقرة نفقة العدة في الطلاق بالتراضي.

بحسب الدخل الشهري الذي يتقاضاه الزوج لكي تناسب النفقة إمكانيات الزوج وبالتالي لا يتم تحديد النفقة تبعاً لرغبات كل الشخص سواء أكان الزوج أو الزوجة.

أيضاً من حقوق الزوجة بعد الطلاق بالتراضي حضانة أطفالها بحال كانوا ضمن السن الذي حدده القانون لحضانة الأم.

أيضاً:

 

سادساً: الطلاق بالتراضي مع وجود طفل

إن قانون الأحوال الشخصية لم يحدد فقط مدة الطلاق بالتراضي بل أيضاً نص على كل ما يتعلق بالطلاق وآثاره من نفقة وحضانة وغيرها.

إذ أن قانون الطلاق بالإمارات يُشرّع بأن الحضانة دائماً ما تكون من حق المرأة المطلّقة بينما الولاية والتكفل المادي سيبقى من واجب الرجل تجاه أبنائه.

إلا إذا حكم القاضي بغير ذلك حسب مصلحة الأبناء الذين تعطى لهم الأولوية.

إذ يعتبر مبدأ المساواة يعتبر لاغياً بالقوانين التي تتعلق بحضانة الأبناء و الولاية عليهم بالإمارات ليتم الاعتماد على مبدأ تقسيم المسؤوليات.

فالأم تتكفل بالحضانة أي الرعاية اليومية للأبناء في حين أن الأب هو الولي الشرعي للأبناء ويجب عليه توفير نفقات السكن والرعاية الطبية وحتى التعليم والاكل.

والأم تعتبر هي الحاضن الطبيعي للطفل لحين يبلغ 11 سنة إذا كان ذكراً و 13 سنة اذا كانت أنثى.

ليصبح بإمكان الأب حسب القانون الإماراتي طلب الحضانة إذ يتم بهذه الحالة رفع القضية للمحكمة مجدداً ليصدر القاضي الأمر بما يراه مناسباً.

كما يمكن للأم تمديد فترة الحضانة بحال إثبات مصلحة المحضون عبر تقييم علامات الدراسة أو السجل الصحي للابن خلال فترة الحضانة.

شروط الحضانة بالنسبة للأم:

فهناك بعض الشروط التي يجب توفرها بالحاضن أو الحاضنة ليتمكن من الحصول على الحضانة وتطبق هده الشروط حتى على الأم :

  1. الأمانة.
  2. العقل.
  3. البلوغ والرشد.
  4. وأن يجمع المحضون والحاضن نفس الدين.
  5. سلامة الحاضن من الأمراض الخطيرة والمعدية.
  6. القدرة على تربية وصيانة ورعاية المحضون عليه.
  7. نظافة السجل العدلي من الجرائم الواقعة على العرض.
  8. عدم زواج الأم الحاضنة إلا في حال رأت المحكمة خلاف ذلك لمصلحة المحضون.

 

خاتمة

بهذا نصل لختام حديثنا الذي تناولنا من خلاله مدة الطلاق بالتراضي وإجراءات الطلاق بالتراضي في الإمارات، إضافةً لتفصيل أنواع الطلاق في الإمارات، كما تطرقنا للحديث عن بعض الحقوق المالية للزوجة بعد الطلاق.

كما أن موضوعنا لم يقتصر على ذلك فقط بل أيضاً تصمن حقوق الزوجة بعد الطلاق بالتراضي، كما بينا ما جاء به القانون حول الطلاق بالتراضي مع وجود أطفال ونقاط أخرى بغاية الأهمية.

إن كان لديكم أي استفسار حول مدة الطلاق بالتراضي أو أياً مما طرحناه يمكنكم ترك تعليق لنا في نهاية المقال كما يمكنكم الاتصال على الرقم المخصص للتواصل.

فيديو توضيحي

بقلم المستشار القانوني

المستشار القانوني في مكتب يونس محمد البلوشي. مستشار قانوني لديه إجازة في القانون وله أبحاث ومقالات قانونية عديدة تم نشرها في أهم المجالات العالمية التي تعنى بالشأن القانوني. مثل: - مجلة الندوة للدراسات القانونية. - المجلة الدولية القانونية. - مجلة العلوم السياسية والقانون. كما له عدة دراسات لحالات وقضايا في تخصصات مختلفة: كالقانون الدولي, القانون الجنائي, قانون المعاملات المدنية, قانون المعاملات التجارية وغير ذلك.المستشار القانوني في مكتب يونس محمد البلوشي للمحاماة والاستشارات القانونية لديه سنوات عديدة من الخبرة وباع طويل في الترافع أمام محاكم دبي ومختلف محاكم الإمارات العربية المتحدة.
4.7/5 - 297

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.