محامي دبي الامارات
البحث
Whatsapp
×

شروط زواج المواطن من وافدة

آخر تحديث: 19 أكتوبر، 2022

المقال التالي:
المقال السابق:
شروط زواج المواطن من وافدة

يتوافد العديد من الناس مؤخراً إلى دولة الإمارات، ويحدث أن يتم زواج الإماراتيين مع أحدهم، لكن الأمر ليس ببسيط، فهناك شروط زواج المواطن من وافدة.

فما هي شروط زواج المواطن من وافدة؟ لعل هذا السؤال من أكثر الأسئلة طرحاً في أروقة المحاكم الشرعية بدولة الإمارات العربية المتحدة، لذلك ستكون مقالتنا لهذا اليوم للإجابة على هذا السؤال.

شهدت دولة الإمارات العربية المتحدة تطوراً هائلاً في العقود الخمسة الأخيرة، وهذا التطور الاقتصادي والعمراني والثقافي جعلها محط أنظار العالم بأسره.

كما والتوافد الكبير للعمالة والتجارة ورؤوس الأموال، جلب الكثير من الناس للعيش في الإمارات، سواء بمفردهم أو مع أسرهم.

بل هناك الكثير منهم من ولد في الامارات، وعاش وترعرع في ربوعها، ولم يعرف له وطناً غيرها.

وهذا شكل حالة اجتماعية فريدة في الإمارات، فالعالم كله يتمثل في المجتمع الاماراتي، ولأن الإنسان اجتماعي بطبعه، فإن ذلك ولّد علاقات اجتماعية مختلفة ومنها الزواج.

مما أحدث حالة اجتماعية جديدة في المجتمع الإماراتي، وهي زواج المواطن الإماراتي من المقيمات من غير المواطنات الإماراتيات.

ثم تطور الأمر بسبب العلاقات الاجتماعية الأوسع إلى الزواج من وافدات، يتم استقدامهن بقصد الزواج من الاماراتيين عن طريق مكاتب زواج مختصة بذلك.

وهنا وجد المجتمع الإماراتي نفسه أمام إشكالية كبيرة، فالرجل الإماراتي اتجه للزواج من غير الاماراتيات، مما يعني نشوء أسرة غير متجانسة وغير متمسكة بالهوية الوطنية الإماراتية.

لذلك حرصاً من دولة الامارات على نشوء أسرة إماراتية متوازنة فإنها شجعت زواج الاماراتي من الاماراتيات بمنح المقدمين على هذا الزواج الكثير من الدعم والتسهيلات.

وبنفس الوقت حرصت على ترتيب الأولويات في الزواج الإماراتيين بطريقة تضمن أخف الشرور، فجاء ترتيب تسهيل الزواج للمواطن الإماراتي على النحو التالي:

  1. الأفضلية للزواج من إماراتية.
  2. ثم للزواج من إحدى مواطنات دول مجلس التعاون الخليجي.
  3. ثم للزواج من مواطنة عربية.
  4. ثم إذا كان لا بد من أجنبية مسلمة.
  5. ثم من أجنبية مقيمة، ثم وافدة، حيث أن المقيمة تكون قد اكتسبت جزء كبير من العادات والثقافة الإماراتية.
لذا تابع مقالنا شروط زواج المواطن من وافدة الذي خصصناه لأجلكم، والذي سنقدم لكم من خلاله أدق التفاصيل حول شروط الزواج من وافدة، و إجراءات زواج إماراتي من مغربية.
والعديد من الأفكار المهمة التي ستكون عوناً لك وستخلصك من مشقة وعناء البحث سواءً كنت الزوج أو كنتي أنتي الزوحة، إذ ستجدين أيضاً معلومات حول الأمر في المقالة شروط زواج الإماراتية من وافد 2019.
أيضاً قد يهمك المعرفة عن زواج اماراتية من اجنبي يجيبك عنها محامي احوال شخصية في دبي، فأهلاً بك ضمن مدونة يونس البلوشي للمحاماة، وأهلاً بك ضمن مكتبنا بحال أردت المساعدة القانونية بأي شكل من أشكالها /استشارات- مرافعات- عقود.
اطلع على:

شروط عقد الزواج

لم ترد شروط زواج المواطن من وافدة في نصوص قانون الأحوال الشخصية الإماراتي الصادر بالقانون الاتحادي رقم 28 لعام 2005، بل جاء فيه شروط الزواج بشكل عام.

وذلك في الباب الثالث منه، والتي بيّنت أركان وشروط زواج المواطن من وافدة وشروط عقد الزواج في الإمارات على النحو التالي:

أولاً – أركان الزواج:

  1. العاقدان: وهما الزوج وولي الزوجة.
  2. محل العقد: وهي امرأة تحل شرعاً للزوج، وليس ممن تحرم عليه مؤبداً أو مؤقتاً.
  3. صيغة الزواج: وهما الإيجاب والقبول، وأن تنصرف إرادة العاقدين إلى التأبيد وعدم التوقيت في الزواج.

ثانياً – شروط الزواج:

وهنا نص الفانون على شرط واحد، وهو الشهادة على عقد الزواج وفق الشروط التالية:

  1. يجب ألا يقل عدد الشهود عن اثنين.
  2. يجب أن يتصفا بالذكورة والبلوغ والتكليف والعقل والإدراك.
  3. يجب أن يكونا مسلمين، ويمكن في زواج المسلم من كتابية أن يكون الشاهدان كتابيين.

ولكن عند عقد الزواج، نجد أن المحاكم تشترط شروطاً أخرى للزواج في الإمارات، يمكننا إجمالها بما يلي:

  1. أن يكون الزواج برضا الزوجة دون إكراه.
  2. أن يكون الزوجان لائقين صحياً للزواج من الناحية الجسدية والعقلية.
  3. في حالة الزواج من غير إماراتية يفضل أن يكون لديها إقامة.

أيضاً:

 

شروط زواج إماراتي من مغربية

للتعمق في شروط زواج المواطن من وافدة مغربية، فإن أواصر وروابط الأخوة والمحبة بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة المغربية عميقة، فالدولتان الشقيقتان تربطهما أفضل العلاقات السياسة والاقتصادية والاجتماعية.

وقد يحدث أن يتزوج إماراتي من مغربية، فما هي شروط زواج المواطن من وافدة مغربية؟ وهل يختلف الأمر بين الزواج من مغربية مقيمة في الإمارات؟ أو الزواج من مغربية خارج الإمارات؟

نعم هناك فرق، فالزواج من مقيمة في الإمارات يختلف عن التي من خارج الإمارات، وهذا الزواج الأخير أطلقت عليه الحكومة الإماراتية الزواج من وافدة، لذلك سنوضح ضمن شروط زواج المواطن من وافدة شروط كل زواج على حدى:

أولاً – شروط زواج إماراتي من مغربية مقيمة بالإمارات:

  1. يجب أن تكون الزوجة بالغة السن القانونية للزواج في كلا البلدين، وهي سن الثامنة عشر.
  2. يجب ألا يكون عمر الزوج ضعف عمر الزوجة أو أكثر.
  3. يجب موافقة ولي أمر الزوجة.
  4. يجب تقديم بيان بالحالة الاجتماعية للزوجة فيما إذا كانت عازبة أو مطلقة أو أرملة.
  5. يجب إجراء الفحص الطبي لكلا الزوجين وتقديم الشهادة الصحية اللازمة لذلك.
  6. يتوجب عند إجراء العقد حضور كل من الزوج والزوجة وولي أمر الزوجة وشاهدين اثنين.
  7. يجب أن يكون للزوجة أو لولي أمرها إقامة في الإمارات.

ثانياً – شروط زواج إماراتي من مغربية وافدة إلى الإمارات:

  1. لتحقيق شروط زواج المواطن من وافدة مغربية، يجب الحصول على موافقة الزوجة الصريحة على الزواج ودون إكراه.
  2. يجب أن تكون بالغة السن القانونية للزواج وهي ثمانية عشر سنة.
  3. يجب أن يحصل الزوج أو الزوجة أو ولي أمرها على تأشيرة بحق الإقامة في الإمارات.
  4. يجب تقديم شهادة الفحص الطبي لكلا الزوجي، كما يمكن الطلب من الزوجة إعادة إجراء الفحص الطبي في الإمارات، بحيث تصدر عن إحدى الهيئات الصحية المعتمدة في الإمارات.

اقرأ:

 

الأوراق المطلوبة للزواج من مغربية

وكما هو الحال في الفقرة السابقة من مقالنا شروط زواج المواطن من وافدة، فإن هناك أوراق ووثائق مطلوبة من شروط زواج المواطن من وافدة لإتمام الزواج فيما إذا كان زواج الإماراتي من مغربية مقيمة.

وهي تختلف عما إذا كان الزواج من مغربية وافدة، وذلك على النحو التالي:

أولاً – الأوراق المطلوبة للزواج من مغربية مقيمة بالإمارات:

  1. يجب أن يكون لدى الزوجة جواز سفر ساري المفعول.
  2. يجب أن يكون لديها أيضاً تأشيرة إقامة في الإمارات سارية المفعول.
  3. شهادة ميلاد للزوجة لبيان عمرها، وأنها محققة شرط السن القانوني للزواج.
  4. شهادة صحية تثبت السلامة الصحية والصلاحية للزواج.
  5. بيان بالحالة الاجتماعية للزوجة (أرملة أو مطلقة أو لم تتزوج).

ثانياً – الأوراق المطلوبة للزواج من مغربية وافدة إلى الإمارات:

  1. شهادة ميلاد للزوجة صادرة من المغرب، ومصدقة أصولاً من الخارجية المغربية ومن السفارة الإماراتية بالمغرب.
  2. جواز سفر ساري المفعول.
  3. الحصول على تأشير دخول بالإقامة في دولة الإمارات.
  4. شهادة صحية تثبت سلامة الزوجة وصلاحيتها للزواج، وهذا الفحص الطبي يتوجب إعادته في الإمارات لدى إحدى المراكز الصحية المعتمدة.
  5. في حال عدم إمكانية حضور الأب للزواج، فإنه يتوجب عليه توكيل شخص آخر لينوب عنه في عقد الزواج.
  6. في كافة الأحوال يتوجب أن تكون جميع الوثائق الصادرة من خارج الإمارات مصدقة من قبل السفارة الإماراتية ثم من وزارة الخارجية الإماراتية.

اقرأ:

 

شروط زواج الإماراتي من مصرية

بالحديث عن شروط زواج المواطن من وافدة مصرية، إن دولة الإمارات العربية المتحدة حريصة على أفضل العلاقات مع الدول العربية الشقيقة، بل لعبت دوراً محورياً ومهماً في حل الخلافات العربية ورأب الصدع العربي.

ولعل أهم علاقة تربطها بالدول العربية هي علاقتها بالشقيقة مصر، وهناك الكثير من المصريين المقيمين في الإمارات العربية المتحدة بغرض العمل والتجارة.

وقد كان للمصريين السبق في نهضة التعليم الإماراتي، كما أن هناك الكثير من الإماراتين الذين درسوا في جامعات مصر وتخرجوا منها ونهلوا من علومها.

كل ذلك أقام صلات اجتماعية كبيرة بين الشعبين، وكان الزواج أحد هذه الصلات، فزواج الإماراتي من مصرية أفضل من زواجه بأجنبية.

فالتقارب الاجتماعي بين البلدين يؤدي لنشوء أسرة عربية متوازنة، ولكن ما هي شروط زواج الإماراتي بمصرية؟

إن شروط زواج المواطن من وافدة مصرية لا تختلف عن شروط الزواج العامة المتعلقة بالزواج من مواطنة غير إماراتية، وهنا يتوجب علينا التمييز بين الزواج من مقيمة، والزواج من وافدة.

أولاً – شروط زواج إماراتي من مصرية مقيمة بالإمارات:

  1. يجب الحصول على موافقة الزوجة وموافقة ولي أمرها.
  2. يجب أن تكون الزوجة مسلمة أو من أهل الكتاب.
  3. يجب أن تكون الزوجة بالغة السن القانوني للزواج وهو ثمانية عشر عاماً.
  4. يجب ألا يكون عمر الزوج ضعف عمر الزوجة أو أكثر.
  5. يتوجب على الزوجة إذا كان أبوها غير مسلم تقديم شهادة موافقة على الزواج صادرة عن دولتها، أو سفارة دولتها لدى دولة الإمارات.
  6. تقديم شهادة صحية تثبت سلامة الزوجين.
  7. يجب حضور الزوجين وولي الأمر والشهود جميعهم أثناء إبرام عقد الزواج، والتوقيع على سجل الزواج في المحكمة لدى المأذون الشرعي.

ثانياً – شروط زواج إماراتي من مصرية وافدة إلى الإمارات:

  1. شهادة ميلاد للزوجة صادرة من مصر ومصدقة أصولاً من الخارجية المصرية ومن السفارة الإماراتية في مصر.
  2. يجب أن يكون لدى الزوجة جواز سفر صادر عن دولتها وساري المفعول.
  3. يجب على الزوجة الاستحصال على تأشيرة دخول بالإقامة في دولة الإمارات.
  4. يتوجب تقديم شهادة طبية تثبت سلامة الزوجة وصلاحيتها للزواج، وهذا الفحص الطبي يتوجب إعادته في الإمارات لدى إحدى المراكز الصحية المعتمدة.
  5. في حال عد إمكانية حضور الأب للزواج، فإنه يتوجب عليه توكيل شخص آخر لينوب عنه في عقد الزواج.
  6. في كافة الأحوال يتوجب أن تكون جميع الوثائق الصادرة من خارج الإمارات مصدقة من قبل السفارة الإماراتية ثم من وزارة الخارجية الإماراتية.

وأنت كمواطن إماراتي ترغب بالزواج من مصرية، ونحن نشجعك على الزواج من الإماراتيات أولاً، وإن كان لا بد فإن الزواج من مصرية أفضل لك ولأسرتك بكثير من الزواج من أجنبية.

فالمرأة المصرية شقيقة المرأة الإماراتية وستضمن نشأة أولادك على الأصالة العربية.

في حالتك هذه، ستجد نفسك في دوامة من الشروط والوثائق التي تشعرك بالارتباك، لذلك نقول لك لا تقلق.

فإن مكتب البلوشي للمحاماة والاستشارات القانونية يستطيع تقديم المساعدة القانونية والإدارية لك في الزواج، حيث يمكنك الاتصال بهم على:

رقم الهاتف: 971503499996+

البريد الألكتروني: [email protected]

اطلع على:

 

شروط زواج المواطن من وافدة أجنبية

إن شروط زواج الإماراتي من أجنبية هي نفس الشروط لزواجه من عربية أو خليجية، عدا الحالات التي يمنع فيها النظام العام الإماراتي الزواج من بعض البلدان، والتي يمكن الحصول عليها من الجهات المختصة بذلك.

ولكن في معرض حديثنا عن زواج الإماراتي بأجنبية، فإننا مضطرين للتطرق إلى الخطوات التشجيعية التي اتخذتها دولة الإمارات العربية المتحدة لتشجيع زواج الإماراتيين من إماراتيات، ومنها:

  1. إنشاء مؤسسة صندوق الزواج بالقانون الاتحادي رقم 47 لعام 1992، وهو من مكرمات الراحل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.
  2. قامت المؤسسة بتقديم الدعم الكامل لزواج الإماراتيين من بعضهم، فقامت المؤسسة بتقديم المهور وإقامة حفلات الأعراس الجماعية.
  3. في عام 2016 تم حل مؤسسة الصندوق ودمجها بوزارة تنمية المجتمع.
  4. اضطلعت في الوقت الحالي إدارة منح الزواج التابعة لوزارة تنمية المجتمع، بكافة المهام المتعلقة بموافقات الزواج ودعم زواج الاماراتيين.

اقرأ:

 

زواج العسكري الإماراتي من أجنبية

إن شروط زواج العسكري من أجنبية لا تختلف عن الشروط التي ذكرناه في شروط زواج المواطن من وافدة ، سواء أكانت الزوجة مقيمة في الإمارات، أم ستفد إليها بعد الزواج.

ولكن هناك خصوصية تتعلق بالعسكري الإماراتي لارتباط عمله بمصلحة البلاد العليا والمحافظة على حدودها وسيادتها وأمنها، لذلك فإن الشروط العامة المذكورة أعلاه لا يمكن أن تكون كافية لإتمام الزواج.

بل لا بد من موافقة الجهات العسكرية ممثلة بوزارة الدفاع أو الداخلية على هذا الزواج، مع دراسة تفصيلية لحالة الزوجة وأسباب الزواج منها، ومن ثم منح الموافقة على الزواج.

 

خاتمة

بهذا نخط نهاية مقالنا الذي حمل عنوان شروط زواج المواطن من وافده والذي تناولنا من خلاله العديد من المعلومات.

التي تتعلق بشروط زواج المواطنين في دولة الإمارات العربية المتحدة بما فيها شروط زواج السعودية من اماراتي.

إضافة للأوراق المطلوبة للزواج من مغربية وأيضاً إجراءات زواج إماراتي من مغربية أو من سعودية.

إن كان لديكم استفسار حول أي نقطة لم نتطرق لها تتعلق بشروط زواج المواطن من وافده أو غيرها نحن على استعداد لإجابتكم.

كما قد تجد ماقد يهمك في مدونتنا مثل كل شيء عن الخلع في الإمارات، ، وغيرها العديد مما قد ترغبون بمعرفته من قضايا الأحوال الشخصية.

كل ما عليكم هو ترك تعليق لنا ضمن المكان المخصص لذلك، أو التواصل معنا عبر الوسائل المتاحة للاتصال.

قد يهمك التعرف على:

المراجع:

بقلم المستشار القانوني

المستشار القانوني في مكتب يونس محمد البلوشي. مستشار قانوني لديه إجازة في القانون وله أبحاث ومقالات قانونية عديدة تم نشرها في أهم المجالات العالمية التي تعنى بالشأن القانوني. مثل: - مجلة الندوة للدراسات القانونية. - المجلة الدولية القانونية. - مجلة العلوم السياسية والقانون. كما له عدة دراسات لحالات وقضايا في تخصصات مختلفة: كالقانون الدولي, القانون الجنائي, قانون المعاملات المدنية, قانون المعاملات التجارية وغير ذلك.المستشار القانوني في مكتب يونس محمد البلوشي للمحاماة والاستشارات القانونية لديه سنوات عديدة من الخبرة وباع طويل في الترافع أمام محاكم دبي ومختلف محاكم الإمارات العربية المتحدة.
4.3/5 - 366

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *